-->
شوف العالم شوف العالم
recent

أحدث الموضوعات

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

قصة مثل (عذر أقبح من ذنب)

الأمثال الشعبية هي من الأمور الطريفة التي تميز الشخصية العربية، إذ عادة ما يتم استخدامها في مواقف عديدة لتوضيح وجهة نظر ما أو تعبر عن ما حدث، ونظرًا إلى أن لكل مثل أصل وحكاية، قررنا أن نقدم لكم اليوم قصة مثل (عذر أقبح من ذنب)، ونتمنى أن تنول إعجابك، فتابع معنا..

 

قصة مثل (عذر أقبح من ذنب)

يستخدم هذا المثل للتعبير عن ارتكاب بعض الأخطاء، ثم محاولة تبريرها بصورة غير مقبولة، وقد كان هذا المثل شائعًا في الأندلس، لدرجة أن أحد الشعراء استخدمه قائلًا: "وكم مذنب لما أتى باعتذاره … جنى عذره ذنباً من الذنب أعظما" ولكن السؤال هنا متى أول مرة قيلت هذه العبارة؟

تبدأ أحداث قصتنا عندما أمر أحد ملوك الأندلس بمكافأة مجزية لمن يأتي له بـ (عذر أقبح من ذنب)، تعجب الناس كثيرًا من هذا الطلب، ولكنهم حاولوا بشتى الطرق تنفيذه حتى يتمكنوا من الحصول على الجائزة، ولكنهم فشلوا.

وذات يوم بينما كان الملك يجلس بحديقة قصره، غفى قليلًا وذهب في النوم، فجاء أحد الخدام واقترب من الملك، ثم قبله، فاستشاط الملك غضبًا لجرأة هذا الخادم، وأمر بجلده مئة جلدة، وما كان من الخادم إلا أن قال (إني مظلوم يا سيدي، فلم أقصد تقبيلك، فأنا لم أعلم أنك أنت النائم، واعتقدت انها الملكة).

هنا زاد غضب الملك فهذا الخادم كان يرغب في تقبيل زوجته !! لم يتردد الملك كثيرًا، وأمر بأعدامه فورًا، هنا صاح الخادم (تمهل يا سيدي فقد جاءت إليك بـ عذر أقبح من ذنب كما طلبت، فعندما اقترفت الذنب أمرت بجلدي، وعندما اعتذرت لك أمرت بإعدامي، فقد تحقق الشرط).

أعجب الملك كثيرًا بدهاء هذا الخادم الذي تمكن من تحقيق شرطه، وأمر بأن تصرف له الجائزة، ومنذ ذلك الحين ويستخدم الكثيرون هذه المقولة للتعبير عن الأخطاء الفادحة والمبررات الواهية التي نستمع إليها كل يوم.

وبعد التعرف على قصة مثل (عذر أقبح من ذنب) إذا أعجبتك الحكاية، وترغب في معرفة المزيد من قصص الأمثال اضغط هنا..

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

شوف العالم

2016

تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم - شوف العالم