-->
شوف العالم شوف العالم
recent

أحدث الموضوعات

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

قصة مثل (كلًا يغني على ليلاه)

 

هناك عدد كبير من الأمثال الشعبية الموجودة في العالم العربي، بعضها ذات صيت كبير، والبعض الآخر لم نسمع عنه من قبل، وعادة ما تستخدم هذه الأمثال للتعبير عن عدة مواقف مختلفة، ونظرًا إلى أن لكل مثل أصل وحكاية، نقدم لك اليوم قصة مثل (كلًا يغني على ليلاه).

 

قصة مثل (كلًا يغني على ليلاه)

عادة ما يستخدم هذا المثل، عندما يقوم شخصًا ما بالشكوى من حياته وهمومه، إذ يعتبر كل إنسان أن همومه هي أكبر مشكلة في الحياة، لذا يردد الناس قائلين (كلًا يغني على ليلاه) أو (كلًا يبكي على ليلاه)، أي أن كل شخص يهتم بمشاكله فقط ولا ينظر إلى مشاكل الآخرين.

أما عن قصة المثل فترجع إلى عهد الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان، حيث كانت تعيش فتاة تدعى ليلى العامرية، وكان لها ابن عم يعرف باسم قيس ابن الملوح، وقد كانوا يرعون الأغنام معًا منذ صغرهم، حتى هام بها عشقًا وهيمًا.

وكان قيس يجول بين الناس قائلًا الشعر في حبيبته، حتى لقبه الناس باسم مجنون ليلى، وقد ذكر في بعض الروايات القديمة أن مجنون ليلى يعرف باسم المهدي، إلا أن ليلى نظمت الشعر له قائلة: (أَلا ليتَ شِعري وَالخطوب كثيرةٌ، مَتى رحلُ قيسٍ مستقلّ فراجعُ).

وعندما كبر قيس ورغب في الزواج من ليلى رفض أهلها، وفرقوا بينهم، لذا ظل هائمًا يقول الشعر في محبوبته، حتى مسه الجنون، وأصابه الضعف، وعُرفت قصته بين الناس أجمع، وقد رجحت بعض الروايات القديمة أن قيس لم يكن مجنون بل مدعى للجنون.

فكيف لشخص مجنون أن ينظم مثل تلك الأشعار القوية، بل هو فقط أدعى ذلك حتى يقول ما يحلو له دون أن يفتك به أهلها، العجيب في الأمر هو زيادة الأشعار بين القبيلة بشكل ملحوظ، وقد قيل أن أحد الشباب أحب فتاة فبدأ يقول فيها الشعر وينسبه إلى المجنون.

ومع الوقت بدأ الكثيرون من أبناء القبيلة في استخدام اسم ليلى بالشعر، وبذلك يعتقد الناس أن المجنون هو الذي كتبه وبالتالي لا يفتضح أمرهم، حتى سأل أحد الأعراب الأصمعي عن مجنون ليلى، فقال له أن هناك العديد ممن اتهموا بالجنون وجميعهم قد قالوا الشعر في حب ليلى.

ومع الوقت أصبح كل شعر مجهول يحمل اسم ليلي، ينسب إلى قيس بن الملوح، وبالطبع لم يعشق كل أبناء القبيلة ليلى العامرية، وأيضًا من رابع المستحيلات أن تحمل كل الفتيات اسم ليلى، لذا قال العرب (إن كلًا يغني على ليلاه) بمعنى أن كل شخص يستخدم اسم ليلى للتعبير عما يجول بخاطره.

ومنذ ذلك الحين، وتستخدم مقولة (كلًا يغني على ليلاه) للتعبير عن العديد من المواقف المختلفة في الحياة. إذا أعجبتك القصة، وترغب في التعرف على المزيد من قصص الأمثال اضغط هنا..

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

شوف العالم

2016

تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم - شوف العالم