-->
شوف العالم شوف العالم
recent

أحدث الموضوعات

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

10 معلومات غريبة عن غابات الانتحار في اليابان بالصور

غابات الانتحار في اليابان هي واحدة من أكثر الأماكن غموضًا على هذا الكوكب، تعرف رسميًا باسم غابة أوكيغاهارا، وقد أطلق عليها لقب غابة الانتحار بسبب العدد الهائل من الأشخاص الذين انتحروا هناك، حيث ينتحر مئات الأشخاص في هذه المنطقة الباردة كل يوم.

ربما تجذب الغابة الأشخاص الذين يرغبون في الانتحار بسبب تاريخها الكئيب من حالات الانتحار، أو ربما يوجد حقًا شيء شرير يغير عقول الناس وأفكارهم، لا أحد يعرف الحقيقة، لذا فيما يلي سنقدم لك 10 معلومات غريبة عن غابات الانتحار في اليابان.

 

معلومات عن غابات الانتحار في اليابان

قد يكون هذا المكان مقبض ومخيف للوهلة الأولى، ولكن مع التعمق به ستلاحظ بعض التفاصيل الغريبة التي قد تكون سبب في انتحار أحدهم، ولعل أغرب هذه التفاصيل هو الآتي:

 

1-المكان مليء بالشرائط

إذا دخلت غابات الانتحار في اليابان، فإن أول الأشياء التي تلاحظها هي كثرة الشرائط، وعلى الرغم من أن هذا لا يبدو مخيفًا في حد ذاته، إلا أن الخلفية الدرامية لهذا المشهد قد تخلق حالة من الرعب في نفوس البعض.

كما أن الكثيرون من المنتحرين في هذه الغابة، كانوا يأخذون بعض الشرائط الملونة معهم لربطها بالأشجار، لكى ترشدهم إلى طريقة العودة إذا غيروا رأيهم، لذا عادة ما توصل هذه الشرائط إلى مكان الجثث المفقودة، إذ أن الكثير من الناس يأتون إلى هذه الغابة ولا يغادرون أبدًا.

 

2-الأشياء الشخصية المبعثرة

اكتشاف مروّع آخر يجب أن تتوقع وجوده في غابات الانتحار في اليابان، وهو العديد من الأشياء الشخصية المبعثرة في الغاية مثل: الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة وحتى الملابس. وفي بعض الأحيان يتم اكتشاف هذه الأشياء في أكوام صغيرة، لتشعر أن هناك من توقف في هذا المكان لمراجعة أفكاره للمرة الأخيرة.

قد تكتشف أيضًا زجاجات مشروبات فارغة وعبوات من الأدوية المضرة، فبالرغم من أن معظم الناس الذين ينتحرون هناك يقومون بشنق أنفسهم، إلا أن البعض يختار الموت بتناول جرعة زائدة من بعض الأدوية.

 

3-أشباح الموتى المشجعين

هناك العديد من الحكايات عن الأشباح والأرواح المقيمة داخل الغابة. إلا أن بعض الأساطير تقول أن هذه الأرواح تشجع الناس على الانتحار أثناء تجولهم وسط الأشجار. كما أن هناك اعتقاد شائع في الفولكلور الياباني أنه عندما يموت شخص بشكل مفاجئ أو عنيف، فإن هذا سيجعله يتحول إلى أحد الأشباح الهائمة.

 ويقال إن هذه الأرواح تنقل غضبها إلى أولئك الذين يتساءلون عنهم. كثير من الناس، غالبًا ما يتحدثون عن شعورهم المفاجئ بالقلق دون سبب، أو كيف تغلبت عليهم موجات الخوف أو الذعر دون سابق إنذار، تخيل إذن أن لديك هذه المشاعر الغاضبة أثناء وجود بعض الأفكار الانتحارية، من المؤكد أن هذا يساعد في دعم هذه الأفكار حتى الموت.

 

4-لافتات التحذير ضد الانتحار


بمجرد دخول غابات الانتحار في اليابان، ستلاحظ أن هناك لافتات تحذير عديدة منتشرة حول الغابة تنص على عدم الانتحار، وتضم عبارات تحاول إقناع الناس بتغيير رأيهم والابتعاد عن فكرة الانتحار، كما أنها تعلن عن أرقام هواتف متعددة للمنظمات التي تساعد الناس في تخطي حالات الاكتئاب.

إلا أن هذه اللافتات لم تحدث أي فرق بالنسبة لمن يدخلون الغابة بأفكار انتحارية، ومع ذلك تعد لافتة جيدة من السلطات للتصدي لهذه الظاهرة الغريبة التي تحدث في غابة أوكيغاهارا.

 

5-العثور على 100 جثة

يتم إكتشاف حوالي 100 جثة كل عام في هذه الغابة المروعة، وهناك الكثير من الجثث التي ظلت في في الغابة لسنوات قبل الاكتشاف، فقد تم تنظيم  مجموعات خاصة تجوب غابات الانتحار في اليابان، للبحث عن الجثث وتبليغ الشرطة حول مكانها.

وإذا اكتشفوا بالصدفة شخصًا ما على قيد الحياة ولا يزال يفكر في الانتحار، سيقومون بمرافقة ذلك الشخص للعودة إلى "منازل آمنة" بالقرب من الغابة. وبمجرد وصولهم إلى هناك، يتم تشجيعه بشدة على قبول المساعدة التي يحتاجها للإقلاع عن هذا القرار.

 

6-الأرقام الرسمية مزورة

في محاولة أخرى لوقف العدد الهائل من الأشخاص الذين يصلون إلى غابات الانتحار في اليابان، اتخذت السلطات قرارًا بوقف نشر الأرقام الرسمية، إذ أن هناك العديد من محاولات الانتحار التي باءت بالفشل، والتي يتم استبعادها من الأرقام الرسمية.

كما اأن هذه الأرقام لم تكن تجذب انتباه اليابانيين فحسب، ولكن حتى صانعي الأفلام كانوا يقومون بسرد العديد من القصص داخل الغابة، وعادة ما تدور هذه القصص حول بطل الرواية الذي يفكر في الانتحار، ولعل أشهر هذه الأفلام هو (The Sea of Trees)، الذي انتج عام 2015.

 

7-منع التخييم في الغابة

بالنسبة لأولئك الذين يتطلعون إلى نصب خيمة ومعسكر في غابات الانتحار في اليابان، فإن الأمر شبه مستحيل، حيث تحاول السلطات منع هذا الأمر بشتى الطرق، وذلك لمنع الناس من البقاء في الغابة لفترة طويلة، حتى لا يتم تحفيز الأفكار الانتحارية لديهم.

 كما أن درجات الحرارة تنخفض بشكل كبير ليلًا لدرجة تصل إلى التجمد، مما قد يتسبب في مزيد من المشاكل لمن يتطلعون إلى البقاء في الغابة طوال الليل، ومع ذلك يبحث البعض عن مغامرة في هذه الغابة من خلال التخفى ليلًا وسط الممرات، مما يعرضهم للعديد من المشكلات..

 

8-طاقة الشر في الغابة

إلى جانب للأساطير التي تتحدث عن الأشباح، تدور العديد من الأساطير حول فكرة أن غابات الانتحار في اليابان، هي ببساطة مكان للشر الخالص. سواء كان ذلك بسبب الأرواح أو الطاقة الشريرة، إذ يؤيد بعض الناس النظرية القائلة بأن الأشياء السيئة تحدث هناك بسبب قوة خارقة للطبيعة.

وإذا كنا نعتقد أن الشر يتجلى من الماضي، فإن الكثير من الناس قد أودى بحياتهم في هذا المكان، مما يرسخ فكرة القوى الشريرة، وحتى قبل موجة الانتحار في أواخر القرن العشرين، كان للغابة ماضً قاتم، إذ أنه في القرن التاسع عشر كانت العديد من العائلات تجلب كبار السن إلى الغابة وتتركهم حتى "يموتوا بكرامة" في الغابة.

 

9-ثوران جبل فوجي

يرجع إنشاء غابات الانتحار في اليابان إلى ثوران جبل فوجي البركاني في عام 864. مما أدى إلى انتشار الحمم البركانية على بعد 12 ميل مربع، وبمجرد أن عادت الأمور إلى نصبها الطبيعي، نمت العديد من الأشجار في هذه المنطقة لتكون غابة أوكيغاهارا.

كذلك أدى هذا الثوران إلى تكوين بعض الكهوف الغريبة داخل الغابة، وبالطبع دار العديد من الأساطير حول هذه الكهوف، خصوصًا مع تقديس اليابانيون لجبل فوجي في الماضي، الأمر الذي أضاف المزيد من الإثارة والغموض حول الغابة.

 

10-المجال المغناطيسي والانتحار

اقترح بعض الباحثين في السنوات الأخيرة أن الانحرافات المغناطيسية الأرضية الموجودة في غابات الانتحار في اليابان، قد تحفز الأفكار المظلمة لدى الناس. خاصة أولئك الذين لديهم ميول انتحارية بالفعل.

وقد رجح بعض الباحثين أن الاضطرابات المتغيرة التي تحدث في هذا المجال المغناطيسي تحت الأرض، قد تكون من أحد الأسباب التي تؤدي إلى معدل الانتحار في الأونة الأخيرة، أم عن أغرب هذه الاستنتاجات حول هذه النظرية، هو الذي يشير إلى أن هذه الاضطرابات المغناطيسية الأرضية قد أثرت على الرجال أكثر من النساء.

ومع ذلك مازال هناك العديد من الدراسات والأبحاث والنظريات التي تدور حول غابات الانتحار في اليابان، ولم يتم التأكد من سر هذه الغابات بعد، إذا أعجبك المقال وترغب في التعرف على أشهر القصور المرعبة في العالم اضغط هنا..

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

شوف العالم

2016

تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم - شوف العالم